عشاق الكلاسيكو يحلمون بتكرار إثارة 2011

يحلم عشاق الساحرة المستديرة، بتكرار سيناريو موسم 2010 -2011، فيما يخص الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة، المواجهة الأكثر متابعة على مستوى العالم في السنوات الأخيرة.



ودائمًا ما تحظى مباريات الكلاسيكو باهتمام خاص وإثارة كبيرة، بغض النظر عن موقف الفريقين طوال الموسم، ما يجعل التكهن بالنتيجة أمر أشبه بالمستحيل.

ويتجدد الموعد مساء اليوم السبت، في الكلاسيكو الرابع هذا الموسم، حيث يحتضن ملعب سانتياجو برنابيو، معقل المرينجي مواجهة جديدة بين ريال مدريد وبرشلونة، في إطار الجولة الـ26 من عمر الليجا.

5 مواجهات



كان موسم 2010 – 2011 استثنائيًا بمعنى الكلمة، إذ شهد 5 مواجهات بين عملاقي إسبانيا، بواقع مباراتين في الدوري ومثلهما في دوري أبطال أوروبا، بجانب مباراة في نهائي كأس الملك.

وحسم برشلونة صراع الليجا وقتها بعدما اكتسح الريال ذهابًا بخماسية نظيفة على ملعب كامب نو، وتعادل (1-1) على ملعب سانتياجو برنابيو، علمًا بأن الفريق الكتالوني توّج باللقب في النهاية متفوقًا على الملكي بأربع نقاط.

وعلى صعيد دوري الأبطال، تفوق برشلونة أيضًا على ريال مدريد، إذ فاز خارج دياره (2-0)، وتعادل على ملعبه (1-1)، ليصعد حينها إلى المباراة النهائية، قبل أن يتوج باللقب على حساب مانشستر يونايتد.

الوضع كان مختلفًا في كأس الملك، حيث حقق المرينجي اللقب بعد الفوز على برشلونة في النهائي بهدف دون رد، بعدما امتدت المباراة إلى شوطين إضافيين.

تفوق كتالوني



هذا الموسم يتفوق برشلونة بصورة واضحة على ريال مدريد في الكلاسيكو، إذ اكتسح الفريق الكتالوني نظيره الميرنجي على ملعب كامب نو، بخماسية مقابل هدف وحيد في مباراة الدور الأول بالليجا.

وفي كأس الملك تعادل الفريقان ذهابًا على ملعب كامب نو في نصف النهائي (1-1)، قبل أن يضرب برشلونة غريمه التقليدي بثلاثية في قلعة البرنابيو إيابًا، معلنًا تأهله للمباراة النهائية.

ولم يستطع الريال الفوز على برشلونة هذا الموسم، لكنه يمني النفس بتحقيق انتصاره الأول مساء اليوم، في الدور الثاني من الليجا، لتقليص فارق النقاط مع البلوجرانا.

ويتصدر برشلونة جدول ترتيب الليجا برصيد 57 نقطة، فيما يتواجد ريال مدريد في المركز الثالث برصيد 48 نقطة.

دوري الأبطال ينتظر

ينتظر دوري أبطال أوروبا دوره، فيما يتعلق بمواجهات الكلاسيكو هذا الموسم، حتى تكتمل الإثارة بمباراتين جديدتين من العيار الثقيل.

وفي حال عبور ريال مدريد وبرشلونة إلى دور الثمانية، من الممكن أن يلتقيا في الأدوار المقبلة، إذا أوقعتهما القرعة سويًا، أو يواصلان التقدم حتى يصطدما في المباراة النهائية.

ويعتبر ريال مدريد وبرشلونة مرشحيّن للتأهل إلى ربع النهائي، وذلك بعد فوز الملكي خارج أرضه على أياكس (2-1)، وتعادل برشلونة سلبيًا خارج ملعبه أيضًا مع ليون.
كود الاضافة الى موقعك :

مواضيع ذات صلة

التعليقات