مدرب الترجي: مستعدون لكل السيناريوهات أمام مازيمبي


أكد المدرب المساعد بفريق الترجي التونسي، مجدي تراوي، أن مباراة الغد أمام مازيمبي، في ذهاب الدور نصف النهائي لدوري أبطال أفريقيا، ستكون صعبة نظرًا لقيمة المنافس، وأيضًا لقيمة الرهان.

وقال تراوي في مؤتمر صحفي عقد اليوم الجمعة: "سنخوض غدًا مباراة على مستوى عالي، ولذلك علينا أن نضع كل ثقلنا فيها حتى نحقق انتصارًا بنتيجة مريحة يجعلنا نخوض مباراة العودة دون صغوطات".

وتابع: "الأكيد أن إقامة لقاء الذهاب في تونس يفرض علينا أن نحسم الترشح من هنا، لأن مباراة الكونغو ستكون محفوفة بالمخاطر، باعتبار أن مازيمبي سيلعب فوق ميدانه، وأمام جماهيره، لكن من يريد التتويج باللقب عليه أن يمر بكل هذه الظروف، ونحن مستعدون لكل السيناريوهات، لأننا درسنا منافسنا جيدًا".

وأضاف قائلًا: "ندرك جيدًا ما ينتظرنا غدًا أمام مازيمبي، وبما أن المباراة ستدور على ملعبنا، وأمام جمهورنا، علينا أن نحسم أمر الترشح من الغد، حتى لا تصعب علينا الأمور في لقاء العودة، ولذلك فإن فريقنا مطالب بالاستفادة من كل الفرص التي ستتهيأ له، مع عدم قبول أي هدف".

وعن رأيه في منافسه قال: "مازيمبي فريق محترم جدًا، ويكفي أنه أنهى دور المجموعات كأحسن هجوم، كما أن لديه وسط ميدان قوي جدًا، وقد درسنا كل هذه النقاط  لكن ما يهم أكثر هو أن نلعب نحن على نقاط قوتنا حتى نحقق النتيجة الإيجابية التي تسهل لنا التأهل، وتجعلنا نضع قدمًا في النهائي في رادس".

وحول الغيابات التي ستسجلها تشكيلة الترجي في لقاء الغد قال مجدي تراوي: "لدينا 4 لاعبين تماثلوا للشفاء من بينهم أنيس البدري الذي انضم إلى المجموعة منذ يومين، والذي سيكون ضمن قائمة الــ18 لاعبًا في لقاء الغد".

وأنهى مجدي تراوي حديثه قائلًا: "الترجي يحتفل بمئويته هذا العام، ولذلك يهمنا جدًا أن نحافظ على اللقب الأفريقي، وعلينا تخطي عقبة مازيمبي، وإن شاء الله بدعم الجمهور، غدًا سنكسب مباراة الذهاب بنتيجة ترفع معنوياتنا في لوبومباشي".
كود الاضافة الى موقعك :

مواضيع ذات صلة

التعليقات